السبت، 11 نوفمبر، 2017

قل للمدينة

قل للمدينة
***
شعر

صبري الصبري
***
قل للمدينة إن وطئت ثراها
قلبي بحب المصطفى يهواها

هي دار هجرته ودار مقامه
فيها احتمى خير الورى بحماها

هي دار دعوته ودار جهاده
منها تقدم للربوع دعاها

وبها تحصن يوم خندق صامدا
من غدر أحزاب الظلام حماها

بالسيف يدفع عن مدينته الأذى
ويذب عنها بالإباء عداها

ولها دعاء للحبيب مباركا
أرضا لها ومحرما لثراها

إن غاب عنها هزَّ أقداما له
فوق البعير مسارعا لنداها

واذا تحدث عن حبيبته يرى
فيها الجمال مطيبا بشذاها

وبها توافدت الوفود لــ(احمد)
تلقاه تامل أن تنال مناها

وتروح في أرض المدينة تغتدي
تمضي تلاقي بالحبيب هداها

وبها المساجد قد تشرَّف ثغرها
بصلاة خير المرسلين غشاها

وبها (قباء) قد تأسس بالتقى
حين النبيُّ الهاشميِ لاقاها

وبها تزوج (أحمدٌ) أزواجَه
إلا (خديجة) مكة مثواها

وكذاك (سودة بنت زمعة) إنها
كانت بمكة زيجة ترضاها

وبها (بقيع) قد حوى صحبا له
لما قضاء للولي وافاها

هي دار طه في الحياة وفي اللقا
هي طيبةٌ طابت ب(أحمد) طه

مازلت فيها بالفؤاد وإن سرى
جسمي بعيدا عاشقا لصداها

وأعود أهوي للمدينة أينما
كانت خطاي تسارعت لخطاها

وإذا مكثت بذكريات أشرقت
بالروح كانت بالضيا ذكراها

تغدو تروح مع الجوارح كلما
قلبي وعقلي من هنا ناداها

يا روضة المختار أنت بمهجتي
يا من حبيبي المجتبى زكَّاها

بالحب أهفو للمدينة جلها
شعري بمدحي للنبي صافاها

رباه فاكرم يا كريم محبها
وامنن عليه بجنة يلقاها

واحفظ مدينة (أحمد) خير الورى
( وأذل ربي كل من عاداها )

واجعل مقام الطيبين بأرضها
يلقون فيها بالهداية جاها

قل للمدينة إن نزلت بأرضها
(صبري) محبٌّ مغرم يهواها

صلى الإله على النبي وآله
خير البرايا بالوفا والاها !!

الثلاثاء، 24 أكتوبر، 2017

السلام عليك


السلام عليك
***
شعر
صبري الصبري
***
بالله أبلغ للحبيب سلامي
يا زائرا  للهاشمي السامي

خير الأنام (محمد) نور الهدى
طه حبيبي قدوتي وإمامي

يهنيك قربُك للحبيب المصطفى
بزيارة مقدورة لكرام

فيها السعادة والمباهج والهدى
ومفاتح القربات والإنعام

في روضة المختار جنات بها
حقا لقيتم منتهى الإكرام

ببشائر الخيرات زرتم (احمدا)
طه حبيب الواحد العلام

إن السلام أمانة فلتبلغوا
زين الوجود محبتي وسلامي

يا زائرين حبيبنا نلتم به
في طيبة كل المنى بتمام

متعتم الأرواح حقا عنده
وقلوبكم في حضرة لتِهامي

ونفوسكم طابت بطيب المجتبى
في صفو بال وارتفاع مُقَامِ

حقا فإنكمُ  لديكم حظوة
فيها أقمتم في جليل قيام

عند الحبيب المصطفى إعلاؤنا
في منتهى الآلاء باستلهام

لجميل سيرته الشريفة هاهنا
جهرا نراها في أجل سنامِ

يا زائرين المصطفى طابت لكم
أوقاتكم في نضرة الآكامِ

وبحسن ما تحوي المدينة كلها
من عطرها بتدفق الأكمام

بوجوه جيران الحبيب فإنهم
بضياء ثغر مشرق بسام

طيبوا بطيبة جلها وتظللوا
بظلالها بمسرة وسلام

وتنعموا بنعيمها وصفائها
ونقائها المسترسل  المترامي

وتفيئوا روضا بها متضمخا
بالمسك والريحان والإلهامِ

في مدح طه الهاشمي نفائس
شتى تفيض بمستطاب كلامِ

كلت به الكلمات .. مهما صوَّرَت
تصوير  مدح  بافتخار  مقامِ !

يحتار مادح (أحمد) في وصفه
ويعود دوما  عاجز الأقلامِ !

فبقدرنا مدح الحبيب .. فقدره
أعلى وأسمى في أجل تسامي

تحلو القصائد إن تمنت مدحه
وتحوم حول مقامه بمرامِ !

أتنال فيضا من ضياء جماله
لتقول قولا من بحور هيامِ ؟!

في ساحة الأنوار عند حبيبنا
تأوي القلوب بلهفة  وغرامِ

تشتاق قربا للحبيب المجتبى
لتحوز  أسمى  قربة بوئامِ

يا زائرا طه النبي المصطفى
مَنْ سوف يشفع في الورى بزحامِ

هلت بشائر رحمة من ربنا
حلت بفيض  السر والإعلامِ

بتمام إيمان بحب رسولنا
من جاءنا بشريعة الإسلامِ

وصلاة ربي بالبلاغ لـ(أحمد)
ممن يصلي في جميع زمامِ

تأتيه تترا سيدي خير الورى
بصلاة حب دائم الإقدامِ

تبقى المحبة بالصلاة على النبي
المصطفى طه مدى الأيامِ

حتى نلاقي حِبَّنَا في الملتقى
بالحوض بالأرواح والأجسامِ

بشفاعة عظمى ننال المشتهى
مِنْ حور عين في نعيم خيامِ

رباه أحببنا حبيبك (أحمدا)
مَنْ فاق كل مكانة لأنامِ

هيء جوارحنا بإخلاص التقى
لنراه في  صحو لنا  ومنامِ

لك يا حبيب الله  دوما مدحتي
بمسيرة مخضرة الأفهامِ

فيها الهداية والمسرة والمنى
وشفاء آلامي وبرء سقامي

فلعل ربي يوم حشر بالرضا
يعفو عن الزلات والآثامِ

حب الحبيب المصطفى ومديحه
روح وريحان مدى الأعوامِ

قرب الجَنَان من النبيِّ وسيلة
عظمى بها روض الصفا  المتنامي

وصلاتنا دوما عليه منارة
بسياق نبع مستطاب نامي

صلى الإله على النبي وآله
في بدء كل كلامنا وختامِ  !